طائر الإبداع المصرى
مرحبا بك فى موقع ومنتديات مصر اليوم
يسعدنا جدا أن تكون عضوا مشاركا معنا


منتدى مصرى لكل المبدعين
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اليابان والكارثة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منصور
عضو مبدع
عضو مبدع
avatar

عدد المساهمات : 519
تاريخ التسجيل : 13/07/2009
العمر : 34

مُساهمةموضوع: اليابان والكارثة   الأربعاء مارس 16, 2011 2:19 am

اليابان تتأهب لمواجهة أكبر
كارثة منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية







طوكيو: اعلنت السلطات اليابانية صباح الاحد حالة
التأهب في البلاد تحسبا لانفجار مفاعل نووي ثالث في "فوكوشيما" النووي شمال شرقي
اليابان.

معربة عن خشيتها من سقوط اكثر من 10 الاف قتيل في
مقاطعة مياجي عقب تعرضها لموجات المد البحري تسونامي الذي وصل طوله الى 10
امتار.

وحذر المتحدث باسم الحكومة اليابانية يوكيو إيدانو من
احتمال حدوث انفجار هيدروجين في المفاعل رقم 3 من محطة فوكوشيما شبيه بالذي وقع
السبت في المفاعل رقم 1 .

حيث يقول مسئولون ان نظام التبريد تعطل في المفاعل
الثالث، وهي نفس المشكلة التي ادت الى انفجار قوي في المفاعل الاول
السبت.

ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن رئيس الوزراء
الياباني ناوتو كان اعلانه حالة طوارئ نووية في جميع انحاء البلاد بعد تعرض مجمع
فوكوشيما الى مشاكل واعطاب جسيمة، واصدار أوامر بإغلاق 11 مفاعلا وأربع
محطات.

وبموجب القانون الياباني يتوجب إعلان حالة الطوارئ إذا تعطلت
انظمة تبريد في أي مفاعل نووي في البلاد، التي يوجد فيها 55 مفاعلا تولد نحو ثلث
احتياجات البلاد من الطاقة الكهربائية.

وقد تم بالفعل جلاء نحو 170 الف شخص من سكان المناطق المحيطة
بالمجمع النووي.

وقد انشأت الحكومة مركز طوارئ لبحث الإجراءات الواجب اتخاذها
وجمع المعلومات عن الأضرار التي لحقت بالمفاعلات.

ونقلت وكالة "كيودو" اليابانية عن لجنة امنية قولها "أنه تم
تسجيل مستوى للاشعاع النووي اعلى بالف ضعف من المعدل الطبيعي في قاعة للتحكم داخل
المفاعل الاول في المجمع الواقع شمال شرقي اليابان".

ويشار إلى أن مجمع فوكوشيما يضم ستة مفاعلات أقدمها انشأ منذ
40 عاما.

ويقول الخبراء ان الانصهار في المفاعل الثالث سيكون
اكثر خطورة، في حال حدوثه، من الانصهار الذي حدث في المفاعل الاول، لان الوقود
المستخدم فيه هو اليورانيوم والبلوتونيوم، في حين ان المفاعلات الباقية يستخدم فيها
اليورانيوم فقط.

واضافوا انه طالما تمكن الفنيون في الابقاء على قضبان
الوقود النووي مغمورة في الماء، سيكون بالامكان تجنب كارثة نووية
كبيرة.

ويضخ العمال حاليا كميات من مياه البحر لتبريد تلك
القضبان، الا ان بعض الانباء تحدثت عن ان بعض اطراف تلك القضبان النووية خرجت الى
فوق مستوى سطح الماء.

فيما قال مراسل قناة "الجزيرة" الى ان المياه
والكهرباء انقطعت عن نحو 6 ملايين ياباني عقب انباء عن احتمال حصول انصهار نووي في
المفاعل رقم 3 في فوكوشيما ، مضيفا "الجميع في اليابان يعيشون في حالة صدمة كبيرة
".

وذكرت
وكالة "شينخوا" الصينية ان مستوى التسرب الاشعاعى ارتفع فى مفاعل اوناغوا النووى
بمحافظة مياجى شمال شرق اليابان.

فيما قالت الشرطة اليابانية ان عدد قتلى أمواج المد
البحري التي اجتاحت الشمال الشرقي ارتفع الى اكثر من عشرة
الاف.

ونقلت هيئة الاذاعة والتلفزيون اليابانية عن مسئول
بالشرطة قوله "ان اكثر من عشرة الاف شخص ربما يكونون قد قتلوا حين اجتاحت امواج
المد العاتية التي سببها الزلزال الذي وقع يوم الجمعة وبلغت قوته 8.9 درجة الساحل
لتحول بلدات كاملة الى أنقاض".

وعمل المسئولون جاهدين لمنع الارتفاع الشديد في حرارة
قضبان الوقود بالمحطتين اللتين تضررتا من جراء الزلزال بعد تسرب الاشعاع الى
الجو.

وأثارت الحادثة النووية التي هي الاسوأ منذ كارثة
تشرنوبيل عام 1986 انتقادات بأن السلطات غير مستعدة لزلزال بهذا الحجم وللخطر الذي
قد يمثله على صناعة الطاقة النووية بالبلاد.

وتم اجلاء الآلاف امس السبت بعد الانفجار والتسرب من
المفاعل رقم واحد في فوكوشيما على بعد 240 كيلومترا شمالي طوكيو اذ يعتقد أن هناك
انصهارا جزئيا لقضبان الوقود.

ونقلت "رويترز" عن الحكومة قولها: "ان المهندسين ضخوا
المياه من البحر في محاولة الا يتكرر هذا في المفاعل رقم ثلاثة في اعتراف فيما يبدو
بأن تحركها يوم السبت كان أبطأ من اللازم".

وقال يوكيو ايدانو كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني
في لقاء مع الصحفيين "خلافا للمفاعل رقم واحد قمنا بالتهوية وضخ المياه في مرحلة
مبكرة".

ولدى سؤاله ان كانت قضبان الوقود تنصهر جزئيا في
المفاعل رقم واحد أجاب ايدانو "هذا الاحتمال قائم. لا نستطيع تأكيده لانه داخل
المفاعل. لكننا نتعامل معه على أساس هذا الافتراض".

وقال ان قضبان الوقود ربما تشوهت جزئيا في المفاعل رقم
ثلاثة لكن من غير المرجح أن تكون انصهرت.

فرق انقاذ






وتتوافد فرق الإنقاذ إلى اليابان،حيث عرضت أكثر من
70 دولة ومنظمة دولية المساعدة منذ وقوع الزلزال الذي تلاه تسونامي يوم الجمعة
الماضي.

وغادر فريق ألماني من نحو أربعين عامل إنقاذ بالإضافة
إلى كلاب بحث إلى اليابان، كما يتوجه فريق بريطاني من ثلاثة وستين عامل إنقاذ
وأطباء بالإضافة إلى كلاب بحث إلى اليابان.

وأعلنت فرنسا ان فريقي إنقاذ توجها إلى
اليابان، وقررت الأمم المتحدة إرسال سبعة أفراد من وحدتها لتقييم الكوارث والتنسيق
للإشراف على عمليات الإنقاذ من مختلف الدول.


واشارت وكالة
"شينخوا" الى ان فريق اغاثة صيني وصل الى اليابان اليوم للمشاركة في عمليات الاغاثة
.
ووصلت طائرة مستأجرة تابعة لشركة "اير
تشاينا" وعلى متنها الفريق المكون من 15 عضوا الى مطار هانيدا في
طوكيو.

وحمل فريق البحث والانقاذ الصيني الدولي معه اربعة
أطنان من المواد والمعدات المتعلقة بالبحث والانقاذ، وامدادات الطاقة والاتصالات
السلكية واللاسلكية.

وسيتوجه فريق الانقاذ على الفور للمناطق التى ضربها
الزلزال للبحث عن ناجين من زلزال الجمعة القوي وتسونامي الذي
تلاه.

فيما قال مراسل قناة "العربية" في اليابان ان العديد
من القرى اختفت فعليا من الخريطة مما يعني ان ارقام الضحايا مرشحة للتزايد حيث ان
موجات تسونامي وصلت الى 10 امتار ضاربة البيوت بقوة وبالتالي لا يمكن حصر الخسائر
البشرية.

وتعرضت طوكيو الاحد لهزة ارضية قوية بلغت شدتها 6.6
درجة على مقياس ريختر وذلك بعد يومين من تعرض مناطق واسعة في شمال شرق العاصمة
اليابانية للدمار جراء الزلزال الذي اعقبه موجات مد عاتية
"تسونامي".

ويشار الى ان مركز الزلزال على بعد 207 كيلومترات شرق
طوكيو قبالة ساحل جزيرة هونشو اليابانية الرئيسية.
وفي مقاطعتي فوكوشيما
وميازاكي ، تم العثور على أكثر من 600 جثة.

أسوأ حادثة النووية






ووصف ناوتو كان رئيس الوزراء الياباني الاحد الزلزال
المدمر وأمواج المد العاتية الذي تعرضت له بلاده بانها أكبر كارثة تواجه اليابان
منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية ، معربا عن ثقته في قدرة بلاده على التغلب
عليها.

من جهتها وصفت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية
الزلزال العنيف وموجات تسونامي التي ضربت اليابان، الجمعة الماضية، بأنها "واحدة من
أسوأ الحوادث النووية خلال العقدين الماضيين".

وأشارت الصحيفة في تقرير اليوم الاحد إلى أن وكالة
الطاقة الذرية الدولية تحدد مدى الخطورة المتعلقة بالإشعاعات النووية بمقياس يبدأ
من الدرجة الأولى "حادث طفيف الخطر"، وحتى الدرجة السابعة "حادث كبير"، وتشير
الدرجات السادسة والسابعة إلى الانصهار الكامل، حيث تزيد سخونة الوقود النووي أكثر
من المستوى المطلوب أو تزيد سخونة الجزء المركزي من المفاعل، ما يؤدي في كلا
الحالتين إلى الانصهار.

وقالت الصحيفة، إن حجم الدمار في محطة الطاقة
اليابانية فوكوشيما دايتشي لا يمكن تحديده بعد، غير أن خبراء الأمن النووي
اليابانيين صنفوا الحادث من الدرجة الرابعة، حيث قال مسئولون مراقبون للمحطة "إنهم
تبينوا وجود إشعاعات ثانوية في أحد المفاعلات، ما يشير إلى أن بعضا من الوقود
النووي قد تدمر، وأن انصهارا جزئيا قد حدث بالمفاعل".

وعلى الرغم من قيام مسؤولين بالمحطة بملء المفاعل
المتضرر بمياه البحر منعا لحدوث انصهار كامل، إلا أن توسع الانصهار أدى بهم إلى حقن
مفاعل آخر بنفس المحطة بالمياه في وقت لاحق، كما أصدرت الحكومة اليابانية أمرا
بإجلاء نحو 200 ألف مواطن من المناطق المحيطة بالمحطة النووية.

وأشارت الصحيفة إلى أن حادث فوكوشيما أسوأ من الحادث
النووي الأكثر خطورة في تاريخ اليابان، والذي وقع عام 1999 عندما أدى تسمم إشعاعي
في مفاعل قريب من طوكيو إلى مقتل اثنين من مشغلي المفاعل، ودخول عشرات العاملين
المستشفى لتلقي العلاج.
عن شبكة محيط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الأسيوطى
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 24
تاريخ التسجيل : 08/06/2010
العمر : 26

مُساهمةموضوع: رد: اليابان والكارثة   الأربعاء مارس 16, 2011 10:43 am

كارثة مفزعة ومتنسوش مفاعل ديمونة اللى جنبنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
wady
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 17/03/2011

مُساهمةموضوع: رد: اليابان والكارثة   الخميس مارس 17, 2011 1:32 am

لا حول ولا قوة الا بالله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اليابان والكارثة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طائر الإبداع المصرى :: المنتديات :: منتدى العلوم والتكنولوجيا-
انتقل الى: