طائر الإبداع المصرى
مرحبا بك فى موقع ومنتديات مصر اليوم
يسعدنا جدا أن تكون عضوا مشاركا معنا


منتدى مصرى لكل المبدعين
 
البوابةالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جهاز سونى الجديد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
samyadel
مشرف عام المنتدى


عدد المساهمات : 1548
تاريخ التسجيل : 27/05/2009
العمر : 36

مُساهمةموضوع: جهاز سونى الجديد   الأحد مايو 30, 2010 11:14 pm

«داش».. جهاز إلكتروني مدهش من «سوني»
يتسم بنقائص كثيرة ينبغي تجاوزها






جهاز «داش» من «سوني» (إم سي تي)
لندن - نيويورك: ديفيد بوغ*
طرحت شركة «سوني» في الأسواق مؤخرا جهاز «سوني داش» الجديد الرشيق الذي يبلغ سعره 200 دولار. وهو تطوير من جهاز «تشامبي» الأصلي الذي تنتجه شركة «تشامبي إندستريز» المزود بشاشة قياس 3.5 بوصة، ويمكن وضعه قرب السرير، أو على المكتب، أو في المطبخ.
وعن طريق تواصله اللاسلكي يقضي مستخدموه كل يومهم متصفحين محتويات الإنترنت مثل عناوين الأخبار الكبرى، وأسعار البورصة، وحالة الطقس، والصور المنشورة، و«تويتر»، و«فيس بوك»، والبريد الإلكتروني، وأخبار الرياضة، إلى جانب النكات والتسليات المختلفة.
* جهاز متعدد المهمات
* ويمكن الاختيار من بين أكثر من 1000 من هذه التطبيقات المجانية، والنتيجة تكون مزيجا من ساعة منبه، وإطار إلكتروني للصور، وراديو إنترنت، وشاشة لعرض صفحات الإنترنت، و«داش» (Dash). هذا هو تحديث أكبر وأفضل من جهاز «تشامبي» (Chumby) الأصلي بعد قيام «سوني» بالاستثمار في الشركة التي صنعته. وهو جهاز مهم بالنسبة إلى شركة «سوني» الآن، بعدما فاتتها الكثير من التطورات منذ أيام جهاز «ووكمان» وحتى الوصول إلى عصر «آي بود» وهكذا. من هنا، فهي تكافح الآن للإسراع في تقديم الابتكارات الجديدة عبر هذه الشركة.
ومن المفترض أن يمثل «داش» الأسلوب الجديد لـ«سوني». فقد صمم في ولاية كاليفورنيا في أميركا وليس في اليابان. ولم يستغرق تطويره أعواما طوالا أهدرت في الاجتماعات والمناقشات، بل جرى الإسراع في إنتاجه عن طريق فريق مستقل نشط مكون من مديرين شباب. ويبدو أن هناك المزيد من مثل هذه المنتجات في الطريق إلينا.
* جهاز مدهش
* والجهاز الذي ساعد «سوني» في استعادة مكانتها يبدو رائعا. فهو صقيل لماع باللون الأسود بشاشة كبيرة تعمل باللمس قياس 7 بوصات، أي ضعف قياس شاشة جهاز «تشامبي» الأصلي. وإذا ما وضعت «داش» منبسطا على ظهره تقفز الصورة لتبقى قائمة حتى في هذا الوضع. ويعمل زر لائحة المهام والمحتويات المطاطي كزر تنبيه لفترات القيلولة والنوم القصيرة عندما يعمل «داش» كمنبه. وتشبه «سوني» هذا الجهاز بالحلم، لأنها تعتبره أحد إنجازاتها الكبيرة، إذ يمكنك الاستيقاظ صباحا على عرض لشريط فيديو، بدلا من جرس المنبه، هذا إذا استيقظت تماما، وباتت عيناك مفتوحتين.
وبينما كان جهاز «تشامبي» السابق يتطلب منك اختيار ما تريده عبر الكومبيوتر والإنترنت، يمكنك القيام بذلك بالنسبة إلى «داش» عبر شاشته. إذ يمكن النقر على المواضيع المتوافرة مثل «الحيوانات»، و«الساعة»، و«التوظيفات»، و«القضايا المالية»، و«الأبراج»، و«الرياضة»، و«كاميرا الشبكة» (ويبكام) وغيرها، وبالتالي تنزيلها فورا.
وكانت «سوني» قد أضافت بعض وظائف الصوت والفيديو الجديدة أيضا. فإذا كنت من أعضاء «نيتفليكس» يمكنك مشاهدة جميع الأفلام فورا على «داش». والشاشة ليست قريبة من شاشة البلازما عالية الوضوح المعلقة على الجدار، لكنها جيدة ومسلية أيضا. وتتوافر الموسيقى أيضا من «باندورا» و«سلاكر»، والفيديو من «أمازون فيديو «أون ديماند» و«يوتيوب» وغيرها.
ولكن، قد تسأل نفسك: «لماذا أحتاج إلى اقتناء مثل هذا الجهاز؟ أليس عندي تلفزيون وهاتف وكومبيوتر»؟ تجيب «سوني» عن ذلك بالقول إن قيل ذلك قبلا في ما يتعلق بـ«أبل آي باد». وإذا كان «داش» سريع الاستخدام ومقنعا، فقد يغير رأي الناس الذين سيحصلون على شاشة رابعة في المنزل.
* مشكلات الجهاز
* لكن لسوء الحظ، فإن «داش» ليس سريعا ولا مقنعا بما فيه الكفاية، رغم ما تعلقه «سوني» عليه من آمال كبيرة. إذ يبدو أن الشركات الإلكترونية لا تزال تعتمد المعادلة التالية: شريحة إلكترونية بطيئة + شاشة كبيرة تعمل باللمس= القضاء على متعة المستهلك. فأنت وعندما تلمس شاشة هذا الجهاز لا تجد أي استجابة فورية، أو إشارة عن سير هذا الإجراء، وتبقى محتارا ما إذا كان الجهاز قد استمع إليك أم لا؟ وهو ليس وصفة للمتعة والسرور أبدا.
وتحيط مشكلات البرمجيات بجهاز «داش» من جميع الوجوه أيضا. فشاشته وجهتني إلى موقع سيئ التصميم على الشبكة بغية التسجيل، الذي لم يتم إلا بعد ساعة من قيامي بذلك. وعندما تحاول الدخول إلى موقع «باندورا» تقوم الشاشة بتوجيهك للتسجيل على عنوان الموقع الذي لا يوجد. وتكرارا، دخلت في أماكن نسيت «سوني» فيها أن لـ«داش» شاشة تعمل باللمس.
ساعة التنبيه لا بأس بها عموما بحيث يمكن وضع نمط معين من أوقات التنبيه كالساعة 7:30 صباحا يوم الاثنين، والساعة 7:45 الأربعاء وهلم جرا. وعندما تحاول إدخال نص ما، لـ«تويتر» مثلا، تظهر لوحة المفاتيح على الشاشة، لكنها لا تستجيب فورا، بل يتوجب إرجاع كل شيء تطبعه مسافة إلى الوراء كي يظهر النص.
قد يكون جهاز «داش» إنجازا رائعا لدى عمله كإطار للصور الإلكترونية، فهو قد يعرض عليك صورك في «فليكر»، ولكن ليس بحجم الشاشة كلها، بل على شكل نوافذ صغيرة مجمعة سوية. لكن يمكنه عرض صور بحجم الشاشة كلها من (PhotoBuck.com)، لكن لا يمكن تعديل سرعة عرضها الذي هو سريع للغاية. وهذه مشكلة شاملة في الواقع، فمعالج «داش» يعمل أسرع بكثير من «شامبي» الذي تعمل بعض تطبيقاته بشكل سريع هي الأخرى.
وأخيرا، فإن «داش» جهاز معقد، خاصة لدى التعامل مع الشبكة، حيث تتشوش بعض العمليات، و«سوني» مدركة لهذه المشكلات وقطعت وعودا مبرمة بأنها ستحاول تصحيح الأمر في وقت مبكر. وإذا ما حصل ذلك فسيكون «داش» في وضع مرموق يوما ما، لأن ما حصل يشكل ضربة قاصمة لصورة المنتج.
المصدر/جريدة الشرق الأوسط
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جهاز سونى الجديد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طائر الإبداع المصرى :: المنتديات :: منتدى العلوم والتكنولوجيا-
انتقل الى: